/تعلن الهيئة عن مؤتمرها الترويجي الأول

تعلن الهيئة عن مؤتمرها الترويجي الأول

13 ديسمبر، 2015:  تعلن هيئة تشجيع الاستثمار المباشر (الهيئة) عن مؤتمرها الترويجي الأول بعنوان “ملتقى الكويت: مناخ وفرص الاستثمار”، وذلك برعاية كريمة من حضرة صاحب السمو أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله، والمقرر انعقاده يومي 8 و9 مارس 2016 في فندق كورتيارد ماريوت الكويت. ويأتي تنظيم هذا الملتقى في إطار تفعيل الدور الرئيسي للهيئة في الترويج للكويت كموطن جاذب للاستثمار، والتدليل على فرص الاستثمار المباشر المتاحة على مختلف الأصعدة، والتعريف بمزايا البيئة الاستثمارية الكويتية والمحفزات التي يمكن أن يتمتع بها المستثمرون بموجب القانون رقم 116 لسنة 2013 بشأن تشجيع الاستثمار المباشر بدولة الكويت والنصوص ذات الصلة. ويشكل “ملتقى الكويت: مناخ وفرص الاستثمار” فرصة ملائمة لتسليط الضوء، محلياً ودولياً، على التحولات المهمة التي تشهدها البلاد على الصعيدين التشريعي والتنموي، من خلال التركيز على محاور وأسس السياسة الاقتصادية والمالية في الكويت، والقوانين والتشريعات الجديدة، وتوجهات الدولة في اطار خطة التنمية الخمسية الحالية، والمزايا التي تنفرد بها الكويت كموقع جاذب للاستثمار، والفرص الاستثمارية المتاحة والقطاعات ذات الاولوية، وابراز دور الكويت كلاعب فاعل في مجالات العمل الإنساني والاقتصادي الدولي، مرورا باستعراض مجالات التمويل الاستثماري في ظل الملاءة المالية للدولة. وتجدر الاشارة الى اهمية توقيت انعقاد هذا الملتقى على خلفية تسارع العديد من التطورات الإيجابية التي شهدها الاقتصاد الكويتي، والسعي الدائم على توفير وتطوير بيئة ملائمة لتشجيع وتحفيز الاستثمار، تتمتع بحزمة من الحوافز والاعفاءات والضمانات، وعلى رأسها السماح بإمكانية تأسيس كيانات قانونية يتملك فيها المستثمر الاجنبي حصة تصل الى 100%، الأمر الذي من شأنه أن يضع دولة الكويت في موقع متقدم في لائحة الدول الجاذبة للاستثمارات المباشرة المحلية والاجنبية ذات القيمة المضافة، والاستفادة من خصوصية موقع الكويت الاستراتيجي الذي يجعل منها حلقة وصل مهمة بين منطقة الخليج ومنطقة غرب ووسط آسيا وما يتعداهما، مع اعتماد خطة إنمائية خمسيه جديدة تتضمن إنفاقا تطويريا وانشائيا يقارب 103 مليار دولار في مشاريع استراتيجية تغطي قطاعات النفط والصناعة والطاقة الكهربائية والمياه والمواصلات والنقل والتنمية البشرية والعمرانية، فضلا عن العمل المتواصل لتطوير السوق المالية وتعميق ادواتها، واعتماد سياسة اقتصادية يتولى فيها القطاع الخاص قيادة عملية التنمية وتعزيز دور المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. وتحرص الهيئة على أن تستقطب للمشاركة في هذا الملتقى نخبة من الوزراء والشخصيات القيادية وخبراء دوليين مرموقين وممثلين عن وزارات وهيئات ومؤسسات حكومية فاعلة، اضافة إلى حضور مؤثر لغرف التجارة والصناعة الأجنبية بمشاركة مميزة لغرفة تجارة وصناعة الكويت، ناهيك عن كبار المستثمرين المتميزين وممثلي المصارف والمؤسسات المالية والاستثمارية المحلية والدولية، بالإضافة الى ممثلي المجتمع المدني من جمعيات واتحادات مهنية، ووسائل الإعلام المتخصصة. وتحرص الهيئة في تنظيم “ملتقى الكويت: مناخ وفرص الاستثمار” على التعاون البناء مع كافة الجهات المعنية في سبيل بلورة ملامح جديدة لاقتصاد كويتي نوعي، يؤمّن المزيد من فرص الأعمال والاستثمارويعيد إطلاق سوق حيوية سريعة النمو تشكّل محط اهتمام المستثمرين المتميزين، على قاعدة الثقة المتجددة والتعاون البناء بين أجهزة الدولة وبين المستثمرين المحليين والدوليين. الأمر الذي سيبرهنه استعراض الملتقى لعدد من قصص النجاح التي تم استقطابها بهدف نقل وتوطين التكنولوجيا الحديثة، وخلق الوظائف النوعية للشباب المتعلم والمؤهل، ودعم الجهود الموجهة لتنويع الاقتصاد الوطني، وبناء أسس الاقتصاد المعرفي المستند الى الابتكار والريادة وصولا الى تحقيق التنمية المستدامة والازدهار المنشود.

2017-01-15T14:46:07+00:00 13/12/2015|عام 2015|