/7-ابريل-2015

7-ابريل-2015

31 مارس، 2015: قامت هيئة تشجيع الاستثمار المباشر (الهيئة) بأول زيارة رسمية لها إلى العاصمة اليابانية طوكيو خلال الفترة من 22 الى 27 مارس 2015، وترأس وفد الهيئة، المدير العام الشيخ الدكتور مشعل جابر الأحمد الصباح ورافقه كل من السيد بدر الجدي رئيس قسم الترويج للاستثمار، والسيد محمد الصباغ رئيس قسم خدمة المستثمرين. وخلال الزيارة، عقد الوفد سلسلة من المحادثات مع كبار المسؤولين في الحكومة اليابانية بمن فيهم وزير الدولة للشؤون الخارجية السيد ياسوهيدي ناكاياما، ونائب الوزير البرلماني للاقتصاد والتجارة والصناعة السيد يوشيهيرو سيكي، ووزير الدولة للأراضي والبنية التحتية والنقل والسياحة السيد ايسي كيتاجاوا، ونائب الرئيس التنفيذي لهيئة التجارة الخارجية اليابانية (جيترو) السيد تسونيوكي كاتو.كما حضر الوفد عدة اجتماعات مع ابرز قادة الاعمال اليابانيين، بمن فيهم السيد ياسوشي كيمورا رئيس شركة جي اكس نيبون للنفظ والطاقة، وعضو اتحاد الأعمال الياباني المعروف بسم “كيدانرين ، الذي يضم في عضويته نحو 1309 شركة و112 اتحاد صناعي و47 هيئة جهوية، وكذلك السيد هيروشي سايترو المستشار الفخري لمجموعة ميزوهو المالية ويتبوأ منصب مساعد رئيس اللجنة الكويتية-اليابانية لرجال الأعمال. وقد شارك في الحضور كل من سعادة سفير دولة الكويت لدى اليابان السيد عبدالرحمن العتيبي، وممثل من السفارة اليابانية لدى دولة الكويت السيد كازوهيرو ناكاي. وقد قدم المدير العام للهيئة عرضا تفصيليلا خلال الملتقى الذي نظم من قبل مركز التعاون الياباني في الشرق الأوسط (جي سي سي ام اي)، بمشاركة اتحاد الاعمال الياباني (كيدانرين)، لتعريف الشركات اليابانية بأخر التطورات المتعلقة بالبيئة الاقتصادية في دولة الكويت وخاصة القانون رقم 116 لسنة 2013 بشأن تشجيع الاستثمار المباشر في دولة الكويت، ملقيا الضوء على طبيعة الحوافز والضمانات التي تقدمها الهيئة للمستثمرين، ومبينا مجموعة الفرص الاستثمارية المتاحة في اطار خطة التنمية الاقتصادية الثانية للكويت (2015/2016-2019/2020). وقام الوفد بجولات تفقدية لمجموعة من المناطق الحديثة والمتطوره مثل مترو طوكيو ومنطقة “مارونوشي” التجارية التي تمتلكها شركة ميتسوبيشي العقارية، والتي تضم أكثر من 4000 مكتب لشركات يابانية تساهم بنحو 20% من الناتج المحلي الاجمالي لليابان. وفي ختام الزيارة أعرب الشيخ الدكتور مشعل جابر الاحمد الصباح عن شكره وتقديره للسلطات اليابانية على حسن تنظيم الزيارة، مؤكدا على متانة العلاقات التي تجمع بين البلدين، وحاثا المستثمرين اليابانيين على الاستثمار في الكويت لنقل وتوطين المعرفة والتكنولوجيا والابتكار، مما سيحقق بدوره قيمة مضافة للاقتصاد الكويتي، ويدعم جهود تنويع مصادر الدخل.

2016-03-12T19:06:48+00:00 07/04/2015|عام 2015|